X إغلاق
X إغلاق

Please install Flashֲ® and turn on Javascript.

فتيات ضد التيار: هدى مناع فتاة اختارت تعلم الفروسية بالرغم من رفض المجتمع

10-09-2015 - 11:18 / حصاد نت

يرتبط معنى الفروسية في كل لغات العالم بالشجاعة والشهامة والثقة بالنفس، وتعرف الفروسية بأنها القدرة على ركوب وترويض الجواد والتحكم في حركاته والقدرة على التجانس معه في وحدة متناسقة من الحركات. وقد شجع الإسلام هذه الرياضة وثمنها غالياً ورفع من شأنها، الا ان مجتمعنا العربي وضع قيوده على مشاركة الفتيات في هذا المجال كما هو الحال في مجالات اخرى.
 
كنا قد بدأنا قبل اسبوعين في الكروم نت بتسليط الاضواء على ظاهرة الرفض المجتمعي لمشاركة الفتيات في بعض الاعمال ام ممارسة بعض انواع الرياضة او الهوايات المختلفة، وتحت عنوان "فتيات ضد التيار" نسلط الاضواء مجددا على حالات فردوية لفتيات سرن ضد التيار متغاضيات عن الاحاديث السلبية المحيطة النابعة من العادات والتقاليد التي اتبعها المجتمع لاسباب ربما كانت واقعية في اوان سابق، لنقيد من خلالها فتياتنا في الآن الحالي.
 
الكروم نت وفي اللقاء الثاني الذي اجري مع الفتاه هدى محمد مناع، يسلط الاضواء على رفض المجتمع لركوب الفتيات الخيل، والذي استقيناه من سؤالنا للعديد من الشخصيات في قرية مجد الكروم والمنطقة، هذا وقد اجرينا قبيل اللقاء بحث عن الاسباب من الناحية الدينية او الصحية التي قد تكون عاداتنا وتقاليدنا مرتكزة عليها الا اننا لم نجد اي موانع دينية او صحية وفق العلماء والمختصين في المجالين، رغم ان اقاويل عدة يرددها البعض عن موانع صحية التي تعود لتسبب ركوب الخيل بفقدان عذريتها اثر تمزق غشاء البكارة الذي يسببه ركوب الخيل، لكن الاطباء المختصين اكدوا عكس ذلك. 
 
وفي لقاءنا مع الفتاة هدى محمد مناع، ابنة قرية مجد الكروم، البالغة من العمر 17 عاماً، الذي اجريناه في منزل العم حسين حمدوني (ابو فارس) مالك الفرس "شامة الازرق"، تحدثنا حول هذا الرفض وحول مشاركتها في ركوب الخيل والذي بامكانكم متابعته عبر الفيديو التالي :
 
 
 
نقلا عن موقع الكروم

أضف تعليق

التعليقات