X إغلاق
X إغلاق

هل تعلمون مما يتكون المخدر أو "البنج" المستخدم في العمليات الجراحية؟

29-01-2016 - 22:29 / حصاد نت\وكالات

تحتاج بعض الحالات المرضية إلى القيام بإجراء عمليات جراحية، وهي كثيرة ومتعددة من حيث الوقت الذي تأخذه كما من حيث الخطورة، ونحن نعلم انه لا يمكن لأحد أن يتحمل الم الجرح الذي يتم لإجراء العملية، لذا يعتبر المخدر أو "البنج"، من أهم الإجراءات التي يجب القيام بها قبل البدء بالعملية، فهو يعمل على تغييب المريض عن الوعي لمدة كافية لإجراء العملية.

وطبيب التخدير تقع عليه مسؤولية كبيرة؛ حيث عليه تحديد بعض الأمور المتعلقة بالمريض قبل وضع التخدير، فكل حالة يختلف تخديرها عن الأخرى، فهناك المرضى الكبار وهناك الصغار، كما توجد بعض الحالات التي لا يجب فيها التخدير كبعض الأمراض التي تتعلق بضيق التنفس أو القلب، ومسؤولية التحري عن هذه الأمور تقع على الطبيب المخدر، كما تقع عليه مسؤولية الإنعاش، أي إعادة المريض إلى حال الإفاقة بعد إجراء العملية.

وبالعودة إلى التساؤل المطروح وهو مما يتكون المخدر، فيمكن القول أن من أهم العقاقير المستعملة لغايات التخدير هو عقار ثيوبنتون الصوديوم thiopentone sodium والذي يعطي مفعوله خلال 30 ثانية بعد حقنه في الوريد، كما تستعمل مواد تخدير عن طريق الاستنشاق (غازات أو سوائل تتغير بسهولة إلى غازات) مثل: أكسيد النيتروز nitrous oxide، هالوثين، انفلورين halothane, enflurane، ايزوفلورين isoflurane، وكثيراً ما يستخدم مزيج من المهدئات barbiturates مثل أكسيد النيتروز ومخدرات (عقاقير تسبب النوم وتخفف الألم) ومرخيّات العضلات خلال العملية الجراحية، ويعتبر هذا أكثر أمانا من استخدام نوع واحد من العقارات المخدرة والذي قد يكون له أعراضاً جانبية تؤثر على صحة المريض.

 

القدس.كوم

أضف تعليق

التعليقات