X إغلاق
X إغلاق

Please install Flashֲ® and turn on Javascript.

نصرالله يتوعد إسرائيل بالرد خارج مزارع شبعا في حال استهدفت أي مقاوم

22-05-2016 - 09:12 / وكالات

أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أن حزب الله باق في سوريا مشدداً بأنه سيكون أكثر حضوراً وبأشكال مختلفة. وفي ذكرى اسبوع القيادي في المقاومة الشهيد مصطفى بدر الدين قال نصر الله إن دماء بدر الدين ستدفع حزب الله إلى "حضور أقوى وأكبر في سوريا وبأشكال مختلفة وبأعداد أكبر من السابق إيماناً بأحقية المعركة هناك ويقيناً بالانتصار" على حد قوله.

نصر الله الذي تحدث عن دور بدر الدين في محطات الصراع مع إسرائيل منذ معركة خلدة خلال الاجتياح عام 1982 مروراً بمنتصف التسعينيات وحرب نيسان 1996 إلى حرب تموز 2006 والكشف عن شبكات التجسس وصولاً إلى سوريا، لفت إلى دور بدر الدين في "استعادة الجيش السوري والمقاومة لعدد من البلدات في غوطة دمشق بما أبعد الخطر بشكل كبير عن مطار العاصمة ومرقد السيدة زينب".

نصر الله أكد عدم العثور على أي مؤشر أو دليل على اغتيال إسرائيل لبدر الدين

نصر الله أكد عدم العثور على أي مؤشر أو دليل على اغتيال إسرائيل لبدر الدين قائلاً "حتى عدونا لا نوجه له اتهاماً سياسياً نحن نمارس حرباً نفسية مختلفة عن كل حروب العالم القائمة على الخداع والتزوير". لكن نصر الله توعد في الوقت نفسه بالرد على أي استهداف إسرائيلي لأي مقاوم خارج مزارع شبعا. وقال في هذا الإطار "أقول للإسرائيليين الذين أنصفونا وللأعراب الأشد كفراً ونفاقاً إذا امتدت يدكم إلى أي مجاهد من مجاهدينا سيكون ردنا قاسياً ومباشراً وخارج مزارع شبعا وأياً تكن التبعات".
وجدد نصر الله اتهام السعودية بإدارة الحرب في سوريا وتعطيل الحل السياسي قائلاً "يوماً بعد يوم تتكشف الحقائق عن أهداف المعركة والأطراف التي مولت وجهزت ودربت المجموعات وأدارتها وسهلت قدومها إلى سوريا". مضيفاً إن "السعودية أنفقت مليارات الدولارات في سوريا وأرسلت آلاف الأطنان من الذخيرة وأتت بالمقاتلين من كل أنحاء الدنيا وتدير غرفة عمليات الاردن".

ورداً على الحملات التي أعقبت اغتيال بدر الدين قال نصر الله "العدو الإسرائيلي اعترف بصدقنا وشجاعتنا والأعراب الأشد كفراً ونفاقاً يشككون بالوقائع التاريخية" مضيفاً أن "كل إناء ينضح بما فيه". الأمين العام لحزب الله جدد موقف الحزب من موضوع المحكمة الدولية قائلاً "إنها غير موجودة وباطلة التي لا تستحق منا أي تعليق".

من جهة ثانية أكد نصر الله أن المقاومة لم تعد تعتمد على شخص وهي في حالة تطور كمي وكيفي لافتاً إلى أن "حزب الله انتقل من قوة محلية إلى قوة إقليمية بالفعل الميداني المبني على البنية الجهادية". (وكالاتبكرا)

أضف تعليق

التعليقات