X إغلاق
X إغلاق

Please install Flashֲ® and turn on Javascript.

نصر الله: لا يمكن الرهان على الامم المتحدة لتحرير فلسطين

18-03-2017 - 15:09 / حصاد نت

بمناسبة ولادة السيّدة فاطمة الزهراء أطلّ الأمين العام لحزب الله السّيّد حسن نصرالله، وألقى كلمة بهذه المناسبة وتطرّق لعدّة مواضيع سياسية في المنطقة، حيث بدأ كلمته حول التقرير الذي نشرته منظّمة الاسكوا الذي نصّ على أوضاع الفلسطينيين واتّهم اسرائيل بإقامة نظام فصل عنصري وقال: "لقد مارست اسرائيل واميركا وداعميها الضغوط الهائلة على الامم المتحدة وأمينها العام من أجل سحب هذا التقرير، حيث خضع الأمين العام الجديد للضغوط، فأمر الأمينة العامة للاسكوا في لبنان كي تسحب التقرير، وبسبب ذلك قدمت الامينة العامة للاسكوا ريما خلف استقالتها والتي قبلت على الفور"، مستعيدًا بهذه الحادثة سحب تقرير الأمم المتحدة الذي كان ضد السعودية.

وتابع نصرالله قائلًا: "منظّمة الامم المتحدة ضعيفة جدًّا وهي عاجزة عن اتخاذ أي موقف أو حتّى أن تحفظ الكرامات، ما يعني انه لا يمكن الرهان عليها لاستعادة اراضي فلسطين المحتلة، إذ أنّها غير قادرة حتّى على أن تدافع على المستوى الانساني ولا لاستعادة الحقوق من خلال مؤسساتها"، وأنهى نصرالله حديثه عن هذا الموضوع: "بالتحية إلى ريما خلف باسمه وباسم كل المقاومين بعد رفضها سحب تقريرها حول الكيان الصهيوني وتحمّلها الاتهامات التي وجّهت ضدّها مثل العداء للسامية، هو موقف شجاع تقدّر عليه" على حدّ تعبيره.

وأثنى نصرالله في حديثه: "على الحضور الشعبي والشبابي في تشييع الشهيد باسل الأعرج موجها التحية لأهله، مؤكّدًا أنّ هذا الحضور هو المفتاح الأساسي لتحرير فلسطين وليس الانتظار الممل والخائن على أبواب المنظمات الدولية التي هي بحد ذاتها عاجزة وغير قادرة على فعل شيء" كما قال.

وتطرّق في كلامه إلى الشأن السوري قائلًا: "الخيبة والفشل هي الحقيقة الواضحة امام جميع من تآمر على سورية، وأكّد بأنّ داعش وصل إلى نهاياته في العراق ولم يعد له مستقبل سياسي او عسكري في سورية، وإنّ مشروع الهيمنة على سورية فشل والفصائل التكفيرية الى زوال" كما قال.

وأكّد نصرالله في كلامه: "سورية منصرة، ولكنّها تنتظرانتصارًا حاسمًا لأنّ محور المقاومة انتصر في سورية والعراق، أما نتنياهو ذهب حبوًا إلى موسكو ليتوسل أمام بوتين بعد خوفه من هزيمة حتمية لداعش في سورية بالتالي هزيمة المشروع الذي كان نتنياهو داعمًا له" كما قال.

(تصوير: Reuters) العرب

أضف تعليق

التعليقات