X إغلاق
X إغلاق

Please install Flashֲ® and turn on Javascript.

معتمرو الداخل يطالبون بإستقالة لجنة تنسيق الحج والعمرة

12-04-2017 - 11:36 / حصاد نت

ما زالت ردود فعل معتمري الداخل قاسية وصعبة على إثر المعاناة الشديدة التي عاشوها خلال سفرهم لتأدية عمرة الربيع التي حلموا بتأديتها لكن وللاسف الشديد عادوا خائبي الأمل بعد أن وصلوا الاراضي الاردنية ولَم يستطيعوا إكمال رحلتهم الدينية لأسباب غير معقولة على حد تعبير المعتمرين.

وقال موفق عمر من بلدة زيمر والذي كان من بين المعتمرين الذين عاشوا ألم هذه السفرة الدينية التي لم تكتمل وعبّر عن إمتعاضه وإستيائه الشديد لما عاشه هو و32 معتمرًا الذين كانوا في حافلته، مشيرًا الى أن المئات من عرب الداخل من اطفال ومسنين نساء ورجال قد عاشوا معاناة لم تستطع الكلمات التعبير عنها.

وصرّح موفق عمر في حديثه: "قبل أن أصف لكم معاناتنا التي عشناها والتي كانت إهانة كبيرة لنا وإستهتارا بمشاعرنا نحن عرب الداخل، نطالب لجنة تنسيق الحج والعمرة الاستقالة الفورية وتشكيل لجنة تحقيق لمعرفة الأسباب لهذا الاستهتار، لا يمكن أن نستوعب ما جرى من عدم مسؤولية وإستهتار لا يمكن هضمه فبعد أن قمنا بالإجراءات اللازمة في المعبر الاسرائيلي وصلنا الى النقطة الاردنية وبعد أن مكثنا في الباص لمدة ساعتين دون أن نستطيع الترجل منه، طلب منّا العودة الى البلاد لأسباب غير معقولة فمرّة قالوا لنا هناك هاكر بالحواسيب السعودية ومرة قالوا إنه لا توجد لنا تأشيرات دخول ومرة لأسباب تقنية، وعدنا من حيث أتينا الى بيوتنا دون ان نقوم بتأدية العمرة التي إنتظرناها فترة طويلة".

كما وطالب موفق عمر بتشكيل لجنة تحقيق رسمية من جهات جماهيرية وقانونية لمعرفة ما جرى مهنيًا ورسميًا من اجل ألا يعيش معتمرون آخرون هذه المعاناة الصعبة والأليمة مطالبًا الاستقالة الجماعيّة والفوريّة للجنة تنسيق الحج والعمرة بعد هذا الفشل - على حد تعبيره ".

تعقيب هاشم عبد الرحمن
هذا، وفِي إتصال مع الشيخ هاشم عبد الرحمن رئيس لجنة المراقبة في لجنة الحج والعمرة فقد أعرب عن تضامنه الشديد مع المعتمرين، مشيرًا انه يعرب عن أسفه لما عاشه المعتمرون من ألم ومشقة وتعب متمنيًا أن يعود جميع المعتمرين الذين عادوا الى بيوتهم من أجل تأدية العمرة مستقبلا. كما وأشار الشيخ هاشم عبد الرحمن الى أن لجنة الحج والعمرة تعمل جاهدة ليلا ونهارًا من أجل السهر في خدمة أهلنا في الداخل وتقديم له المساعدات والتوجيهات من اجل أن تكون رحلة دينية موفقة، فإن اللجنة قامت وتقوم في الأيام الاخيرة بالتحقيق بما جرى لمعرفة الأسباب والمسببات والقيام بعلاجها على أن لا تتكرر في المستقبل ومن أجل تقديم الاحتجاج اللازم والرسمي للسلطات الأردنية".

 

ابراهيم ابو عطاالعرب

أضف تعليق

التعليقات