X إغلاق
X إغلاق

Please install Flashֲ® and turn on Javascript.

البرازيل تتخطى كولومبيا بصعوبة

05-07-2014 - 01:47 / حصاد نت / وكالات

بلغ المنتخب البرازيلي الدور نصف النهائي من مونديال 2014 لكرة القدم إثر فوز صعب على نظيره الكولومبي 2-1، في الدور ربع النهائي للنسخة العشرين من كأس العالم الجمعة.

وأحرز الكولومبي خاميس رودريغيز من ركلة جزاء هدف تقليص الفارق في الشوط الثاني، قبل أن يفشل لاعبو كولومبيا في تحقيق التعادل رغم الفرص العديدة التي سنحت لهم.

ويدين أصحاب الضيافة بتأهلهم إلى قلبي دفاع نادي باريس سان جرمان الفرنسي، تياغو سيلفا، ودافيد لويز، اللذين سجلا هدفي السيليساو في الدقيقتين 7 و69.

وافتتح تسيلفا قائد البرازيل التسجيل لبطلة العالم خمس مرات في الدقيقة السابعة بعد ركلة ركنية نفذها نيمار، ثم سدد لويز ركلة حرة من 30 مترا في منتصف الشوط الثاني ليعزز تقدم أصحاب الأرض.

لكن الفرحة البرازيلية لم تدم طويلا، لأن كولومبيا عادت إلى أجواء اللقاء من ركلة جزاء تسبب بها الحارس خوليو سيزار على البديل كارلوس باكا، وانبرى لها خاميس رودريغيز بنجاح (79).

ورفع رودريغيز رصيده إلى ستة أهداف في خمس مباريات، معززا بذلك موقعه في صدارة لائحة الهدافين، كما بات أول لاعب يصل إلى الشباك في المباريات الخمس الأولى منذ أن حقق البرازيلي ريفالدو ذلك عام 2002.

لكن رصيد رودريغيز سيتوقف عند ستة أهداف رغم محاولاته ورفاقه في الدقائق الأخيرة من أجل الإبقاء على آمال بلادهم بمواصلة هذه المغامرة الحالمة، من خلال إدراك التعادل.

بيد أن النتيجة بقيت على حالها، ولم يطرأ أي تطور جديد في اللقاء سوى إصابة نيمار في الدقيقة 88 وخروجه على الحمالة من أرضية الملعب.

وضرب "سيليساو" الذي يحلم بتعويض ما فاته عام 1950، حين خسر النهائي على أرضه أمام جاره الأوروغوياني، موعدا ناريا في مباراة دور الأربعة المقررة الثلاثاء المقبل مع نظيره الألماني الذي تغلب على فرنسا 1-صفر.

إلا أن قائد منتخب البرازيل تياغو سيلفا سيغيب عن نصف النهائي، بعدما تلقى بطاقة صفراء لعرقلة حارس المرمى عندما كانت الكرة بحوزة الأخير في الدقيقة 64 من المباراة.

وحققت البرازيل المطلوب منها اليوم دون أن تقدم أداء مختلفا عما كان عليه الوضع مع جارتها الأخرى تشيلي، التي أجبرت "السيليساو" على خوض الوقت الإضافي ثم مشقة ركلات "الحظ" الترجيحية.

أضف تعليق

التعليقات