X إغلاق
X إغلاق

Please install Flashֲ® and turn on Javascript.

نحف:تقرير لروضة نموذجية في القرية تسبب بإصابة طفلة بالطفح الجلدي (فيديو)

06-09-2014 - 16:15 / حصاد نت

احذر من عدم توفر الامن والامان لطفلك في مكان التعليم...بسبب الكلاب والقطط ومخلفاتهم .
انها قضية الطفلة رنيم ناصر قشقوش ابنة 4 سنوات ونصف ، تتعلم في روضة الارانب المستأجرة بجانب خدمات الصحة الشاملة.

القصة تدور احداثها من العام المنصرم ،حيث قال السيد ناصر قشقوش بأن القضية تكمن بالساحة الخارجية مكان تواجد الألعاب حيث شكلت هذه الساحة عاملاً أساسيًا في إصابة ابنته بمرض الطفح الجلدي (مرفق التقرير الطبي)، حيث ان هذه البيئة أصبحت مكانًا للكلاب والقطط التي إتخذت منها موطنًا لمخلفاتهم لتكون بيئة خصبة لإنتشار الجراثيم. وكان جسم ابنته معرض لإحتكاك مع هذه الجراثيم التي بدورها أصابت الجسم بالطفح الجلدي. فأين الامن والامان لهؤلاء الأطفال...؟ هل هذا هو المكان المناسب..؟
فهل يعقل أن يكون المكان المخصص لتعليم ابنائنا مرتعًا للكلاب الضالة والقطط المتواجدة بالمكان وتكون سببًا أساسيًا لإصابتهم بأمراض تستدعي العلاج والعدوى وما إلى ذلك ،  أسئلة عديدة طرحها المواطن السيد ناصر قشقوش ولي أمر الطالبة رنيم الذي بدوره توجه إلينا لطرح قضيته لإيجاد الحلول من أجل سلامة الأطفال وتوفير الحماية لهم وإعطائهم الامن والامان .
بدوره عاين الطبيب المختص الحالة وقرر ان الطفلة اصيبت "بالطفح الجلدي" نتيجة عدوى من مخلفات وبراز الحيوانات، حتى ان الطفلة أصابت جميع اخوتها وخواتها بالعدوى ليصابوا بهذه الاصابة . وحتى اليوم  لا تزال لإحدى خواتها علامات بجسمها بعد أخذ كل العلاجات اللازمة .
توجه قشقوش  للمجلس المحلي السابق والحالي وإلى مفتشة الروضات السيدة سناء بكري ، بضرورة العمل الفوري وبأسرع وقت ممكن من أجل تجنب إصابة أي أطفال آخرين .ولكن رد المجلس كان كما يقول السيد ناصر نقل الطفلة لروضة اخرى لانهم لم يلمسوا خلال هذه السنوات المنصرمة أية شكوى من هذا النوع .والملفت  للنظر أن السيدة سناء بكري قامت بإرسال مختص من طرفها ليفحص المكان وكانت التوصيات انه فعلا الامر بحاجة لتصليح ومتابعة ومعالجة، وعليه ارسلت طلب للمجلس بمتابعة الامر وفحص المكان لسلامة الأطفال،وقامت بارسال رسالة نصية للسيد ناصر ان الأمر أرسل للمجلس وعليه ستكون متابعة من قبلهم(مرفقة الرسالة).

ولي أمر الطالبة السيد ناصر قشقوش

لم يبقى أمام ولي أمر الطالبة إلا التوجه إلى القضاء وتقديم دعوى قضائية عبر المحامي عبدالكريم عباس والذي بدوره وفانا بما يلي:

"بحسب ادعاء موكلي هنالك عيوب ونواقص تم كشفها عن طريق وزاره التربية والتعليم وذلك بعد أن توجه بنفسه بمكتوب خطي للجهات المسؤولة في الوزارة فقامت الأخيرة بواسطة احد من أفرادها إرسال قائمه مهمات من شانها تعديل تحسين وتصليح العيوب التي ذكرت اعلاه.
من الناحية الضرر الجسدي للطالبة رنيم كما ورد في استشارات طبية لم يتم نفي إصابة الطالبة بالطفح الجلدي نتيجة احتكاك مباشر مع مخلفات حيوانات تتواجد في باحة الروضة التي ذكرت على يد موكلي والأهل بصدد تقديم شكوى ضد المجلس المحلي بكل ما يتعلق الأضرار الجسدية التي الحق بها وحتى بعائلتها بموجب خرق قانوني (בטיחות בגני ילדים - ותחזוקת בעלי חיים בגני ילדים).
من أهداف القانون و القوانين المساعدة وتوجيهات جهاز التربية والتعليم والذي يلزم المسؤولين حماية و صيانة الأماكن العامة بما في ذلك صفوف الروضة (الحفاظ على سلامة الطلاب) حتى الآن الجهة المسؤولة في المجلس المحلي لم ترد على رسالة للمسؤولين ولم تعلم الأهل عن جهوزية المكان (الروضة المذكورة) مع تزامن دخول الأولاد السنة الدراسية الجديدة 2014/2015 " .
نحن بدورنا حصاد نت  توجهنا إلى مدير قسم التربية والتعليم السيد شريف قادري والذي بدوره قال :"المجلس المحلي يقوم بصيانة الروضات والبساتين في نحف . هذه الروضة قائمة منذ 16 سنة ، هنالك شكوى واحدة من ولي الأمر المذكور. عرضنا عليه اذا كانت الروضة لا تلائمه في نحف 26 بستان وروضة بإمكانه إختيار أي روضة أخرى. والمجلس المحلي بصدد إستكمال بناء روضات جديدة في المنطقة بدل الغرف المستأجرة " .

الطفلة رنيم

والدة الطفلة السيدة جملات قشقوش

للتنويه رد المجلس كان في بداية السنة الدراسية 31/8/2014

وعليه تم نشر هذا المقال الذي هو على مسؤولية ولي أمر الطالب بعدما  توجه الينا .

أضف تعليق

التعليقات