X إغلاق
X إغلاق

Please install Flashֲ® and turn on Javascript.

حملة "نفع اهل بلدك" وبس أهل بلدك،معًا ننعش إقتصادنا

17-10-2014 - 18:00 / حصاد.نت

حرصًا منا على المصلحة العامة وخصوصا المصلحة التجارية في البلدة, على وجه الخصوص والعربية على وجه العموم ، قمنا سابقًا بنشر هذه الحملة قبل عيد الفطر السعيد ، وخصوصاً بعد الحرب على أهلنا في غزة ، إنطلقنا بهذه الحملة من واجبنا وحرصنا على المنفعة العامة ودعم المصالح التجارية في القرية وبما فيه من أهمية  إنتعاشها وإستمرارها . فنجد عندنا كل ما نحتاجه ، لماذا اذا نتوجه إلى المصالح الغريبة  في كرمئيل وغيرها ، هل نجد أحدًا ينفع مصالحنا ...؟

ابن القرية مصلحته تنتعش في دعمنا له ، فإذا لم ندعمه أنا وأنت من يدعمه .؟ ماذا يحصل لمصلحته .؟ وهل هدفنا منفعة الآخرين ؟ فنبدأ من أنفسنا وندعم مصالحنا هنا ، ان لم نجد نتوجه لأي مصلحة عربية وفقط عربية ، ندعم بعضنا البعض لا أحد يُنعش مصالحنا إلا نحن. 

لذا نتوحه من خلال هذه الحملة والتي إنطلفت أيضا على الفيس بوك بعنوان "نفع أهل بلدك " قبل عدة أشهر ، بدعم المصالح المحلية خصوصًا والعربية عامة ، فهذه المصالح وُجدت من أجل خدمتنا وراحتنا . فمن واجبنا دعمها لكي تنتعش وتستمر وتخدما أكثر وتسهل علينا .

لكن من جهة آخرى نتوجه لأصحاب المحلات والمصالح التجارية بعدم إستغلال الأوضاع ورفع الاسعار ، ابن بلدك بحاجة لك ، أعطيه ما يستحق واخدمه لكي يبقى عندك ولا يبحث عن أسعار أرخص خارجبة ، سوية نطور إقتصادنا .

فقد واجهنا بالمدة الأخيرة العديد من التوجهات حول هذا الموضوع ، الغريب ليس أحق من ابن البلد ، فعلى سبيل المثال ملابس عنا وبكثرة  سوبرماركت وبقالات بالعشرات ، اللحوم والدواجن حدث ولا حرج ، سفريات والحمدلله موجودة  فلماذا نتوجه للغريب ونطلب منه ، ابن البلد لماذا لا ندعمه ..؟ هنا نقف وقفة صادقة مع أنفسنا ونفتكر قليلا من بحاجة لنا .؟ ومن يقف بجانبنا الغريب او ابن البلد. ؟

"إكسب زبون بجبلك زبون"

معادلة بسيطة لنجاح وإنتعاش وإزدهار مصالحنا بتكاتفنا وتعاضدنا سوية ، جنباً لجنب نبني اقتصادنا ونطور مصالحنا .

بالعامية : عنا كل شي ليش بندور برا..؟ الغريب أولى ولا ابن البلد..؟ الغريب بيجي ينفع مصالحنا.؟ نفكر شوي صغيرة عشو بنركض نفع غيرنا ؟ .

بالنهاية نود طرح قضية بسيطة على سبيل الحصر والشرح لا غير ، عندنا  مدارس ومؤسسات ،جمعيات ونوادي شبيبية وكشفية وبيت للمسنين وما أدراك ، وبدل الرحلة عشرات الرحل تخرج من القرية ، لماذا نتوجه للغريب في حجز السفريات ؟ وعندنا باصات .؟ صاحب الشركة يتكلف بملايين الشواقل حتى يُسهل علينا ويخدمنا وبالنهاية نتوجه للغريب لماذا.؟ لأن الغريب هو الذي يقف بجانبنا ويخدمنا أليس كذلك..؟أبن نحف ليس مهماً, لا تهمنا مصلحته؟! .

يكفي بنا دعم غيرنا نحن أحق بهذا الدعم ، والمصلحة العامة وتطورها تبدأ من هنا ، أفحص واستفسر وأحصل على تسعيرات ان لم يروق لك توجه خارجا... لكن تذكر أبن البلد أولاً.

نفع أهل بلدك وبس أهل بلدك ، غداً تجده بجانبك...فكر بالمستقبل تجد أن المصلحة واحدة مع ابن بلدك . وانت يا صاحب المصلحة أرحم أبن بلدك وأعطيه خدمة .

ولا ننسى الدور الكبير للمؤسسات والسلطة المحلية( خصوصاً) والمساجد وأصحاب الشأن بتوعية هذا الجانب وتذويته عند الجميع ودعم هذه الفكرة لإنتعاش مصالحنا وتطوير إقتصادنا ، وليس دعم المصالح الخارجية !

يكفي بنا حسد وغيرة من ابن البلد..أدعمه وكن معه لا عليه ، هدفنا واحد تطوير أنفسنا وأقتصادنا لا تدميره...!

 

أضف تعليق

التعليقات